يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

«الشباب الصومالية» تُعلن مسؤوليتها عن مقتل 5 مدنيين وإصابة آخرين

الأربعاء 09/مايو/2018 - 09:40 م
المرجع
شيماء حفظي
طباعة
نقلت وكالة رويترز، عن الشرطة الصوماليَّة وسكان محليين، إن 5 أشخاص قُتِلُوا على الأقل، وأُصيب آخرون في انفجار وقع بسوق جنوب الصومال، وأن حركة الشباب المُرتبطة بتنظيم القاعدة، أعلنت مسؤوليتها عن التفجير.

ووقع الانفجار في سوق مُزدحمة في بلدة «وانلاوين» في إقليم شبيلي السفلي، الذي يبعد قرابة 90 كيلومترًا إلى الشَّمال الشَّرقي من العاصمة مقديشو المُطِّلة على الساحل.

وبحسب «رويترز»؛ فإن الشرطة الصوماليَّة، قالت إنها تحقق فيما إذا كان الانفجار وقع نتيجة قنبلة مزروعة أم هجوم انتحاري.

وأكد الضابط بالشرطة الصوماليَّة، فرح إسماعيل، في تصريحات لوكالة رويترز، أنه «قُتل في الانفجار 5 مدنيين على الأقل، وأصيب آخرون بينهم جنود، ونحقق في سبب الانفجار، وفيما إذا كان هناك مزيد من القتلى والجرحى، الذي من المتوقع أن يرتفع».

وأعلن المُتحدث باسم العمليات العسكرية في حركة الشباب الصوماليَّة، عبدالعزيز أبومصعب، مسؤوليَّة الحركة عن الهجوم الذي وصفه بـ«أنه كان يستهدف الجنود الصوماليين».

وتقاتل حركة الشباب الصوماليَّة المتشددة، للإطاحة بحكومة الصومال المركزيَّة وفرض حكم قائم على تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلاميَّة.
"