يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

تصاعد وتيرة إرهاب «بوكو حرام» ضد مسيحيي نيجيريا

الثلاثاء 20/أبريل/2021 - 01:57 م
المرجع
أحمد عادل
طباعة
تمارس جماعة «بوكو حرام» الإرهابية النيجيرية، الموالية لتنظيم «داعش»، عنفًا متواصلًا، ضد المسيحيين في البلاد، بتنفيذ عمليات تستهدف المزارعين في منطقة الحزام الأوسط.

وقُتل سائق حافلة تابعة لإحدى الكنائس واختطفت أربع مسيحيات، في 14 أبريل 2021، على طريق كادونا – كاتشيا في شمال نيجيريا، جراء فتح عناصر تابعة لـ«بوكو حرام»، النيران على الحافلة وشاحنة أخرى، كما طلب العناصر الكنيسة، بفدية مقدارها مائة مليون نيرة (نحو 245 ألف دولار) مقابل الإفراج عن السيدات الأربع.


تصاعد وتيرة إرهاب
ويأتي الهجوم بعد أسبوعين من اختطاف ثمانية مسيحيين على طريق كادونا – كاتشيا، على بعد 20 ميلًا خارج مدينة كادونا.

وتأتي تلك الحوادث الإرهابية، بعد سبع سنوات من قيام «بوكو حرام» باختطاف 276 فتاة من مدرسة ذات أغلبية مسيحية في شيبوك، فيما قالت منظمة العفو الدولية، إن عمليات الخطف أجبرت مئات المدارس على الإغلاق بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، وأن مئات الأطفال «قُتلوا واغتصبوا وأجبروا على" الزواج "أو أُجبروا على الانضمام إلى بوكو حرام».

تزايد عمليات الخطف

ولاحظت لجنة الولايات المتحدة للحرية الدينية الدولية (USCIRF)، عددًا متزايدًا لعمليات اختطاف الطلاب وغيرهم من المقيمين من قبل الإرهابيين وقطاع الطرق الذين ينسخون تكتيكات «بوكو حرام».

وقال نائب رئيس USCIRF، توني بيركنز، فى تصريحات، الأربعاء 15 أبريل 2021: «لقد انتظر النيجيريون وقتًا طويلاً حتى يتوقف العنف»، 

ولاحظت USCIRF، عمليات اختطاف ستمائة طالب بين ديسمبر 2020 ومارس 2021 ، إضافة إلى الهجمات المستمرة ضد المجتمعات المسيحية والتجمعات الإسلامية ودور العبادة.

ظهور تنظيمات راديكالية مسيحية

في تطور آخر يراه البعض، رد فعل، لتصاعد مد العنف الطائفي في المجتمع النيجيري، ظهرت العديد من التنظيمات الراديكالية المسيحية متخذة من شعارات حماية المسيحيين من هجمات «بوكو حرام»، شعارًا لها ومن أهم تلك الجماعات جماعة "AKHWAT AKWOP".

ومنذ استقلالها عام 1960، تعاني نيجيريا صراعًا طائفيًّا، إذ ظهرت بوادر الفتنة الطائفية الشديدة بين الشمال النيجيري المسلم والجنوب المسيحي في العديد من الأمور، وأفرزت تلك البيئة الطائفية جماعة «بوكو حرام» الإرهابية، لتسيطر على الشمال المسلم بشكل كبير، وتشن عمليات إرهابية على الجنوب المسيحي.
"