يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

مصادر يمنية: الحوثيون يرفعون حصصهم في «حمام الدم» في مأرب

الإثنين 22/فبراير/2021 - 06:17 م
المرجع
محمد يسري
طباعة

نقلت وكالة «رويترز» عن مصادر عسكرية ومسؤول محلي، اليوم الإثنين 22 فبراير 2021م، أن المئات من المقاتلين قتلوا في هجوم للحوثيين منذ أسابيع على منطقة مأرب اليمنية في أعنف اشتباكات دموية منذ 2018.


يأتي هجوم قوات الحوثي المتحالفة مع إيران على مدينة مأرب الخاضعة للحكومة وسط جهود دبلوماسية متجددة لإنهاء الحرب المستمرة منذ ست سنوات، وكما قالت الولايات المتحدة إنها ستنهي دعمها للتحالف الذي تقوده السعودية، ويدعم الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًّا.


وحثت الأمم المتحدة الحوثيين على العودة للمفاوضات، وقالت إن الهجوم يهدد بنزوح جماعي.


وقالت المصادر إن مئات المقاتلين من الجانبين قتلوا في اشتباكات بمنطقة مأرب الغنية بالغاز، ولم يُسمح لهم بالتحدث علنًا عن الأمور التشغيلية.


وأضافت المصادر أن الحوثيين ربما خسروا مقاتلين أكثر من الحكومة خلال الهجوم، حيث تتفاخر قوات التحالف بتفوقها الجوي.


وقال مصدر عسكري «إنه حمام دم»، وقال مصدران إن غالبية القتلى من المقاتلين وليس المدنيين.


وقالت المصادر إن الدفاعات الموالية للحكومة في صرواح غربي مأرب انهارت، وأصبح خط المواجهة الآن على بعد حوالي 20 كيلومترا (12.4 ميلا) من المدينة.


وبلغت حصيلة قتلى المعارك التي دارت في الأسابيع الثلاثة الماضية على نطاق لم يسبق له مثيل منذ 2018، عندما شنت قوات التحالف بقيادة السعودية هجومًا في المنطقة الساحلية على البحر الأحمر، للسيطرة على أكبر ميناء في اليمن في الحديدة.


وأقيمت جنازات جماعية لمقاتلي الحوثي الذين قتلوا في عملية مأرب خلال الأسبوع الماضي في العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها الحوثيون.


وقال المتحدث باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام على «تويتر» يوم الأحد إن قواتهم ستواصل القتال حتى تحرير البلد بأكمله.

الكلمات المفتاحية

"