يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

الأمم المتحدة تطالب كندا بإعادة مواطنيها الأجانب في مخيمات شمال شرقي سوريا

الخميس 18/فبراير/2021 - 09:25 م
المرجع
إسلام حامد
طباعة
طالبت مقررة الأمم المتحدة الخاصة لحماية وتعزيز حقوق الإنسان في مكافحة الإرهاب، فيونوالا ني أولين، الحكومة الكندية، بإعادة مواطنيها الأجانب في مخيمات شمال شرقي سوريا إلى بلادهم.

وقالت «أولين»، اليوم الخميس 18 فبراير 2021،: «إن كندا هي واحدة من 57 دولة لم تتخذ خطوات فعالة لإعادة مواطنيها الأجانب المحاصرين في المخيمات التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية شمال شرقي سوريا»، بحسب وكالة “CTV” الكندية.

كما قالت مديرة منظمة «هيومن رايتس ووتش» في كندا، فريدة ضيف، إن الحكومة الكندية لا تفي بحملتها الدولية الجديدة ضد الاحتجاز التعسفي، لأنها تخلت عن 25 طفلًا محاصرين في شمال سوريا.

ولفتت «ضيف» إلى أن بيان، أطلقته كندا في 15 من فبراير الحالي، من بين 58 دولة، ضد الاحتجاز التعسفي في العلاقات بين الدول، هو مبادرة جيدة وضرورية.

ورأت «ضيف» أن قرار الحكومة الفيدرالية، عدم استكمال عملية إعادة 46 كنديًّا من بينهم 25 طفلًا، لا تتجاوز أعمارهم العامين، من مخيم للاجئين في شمالي سوريا، يقوض ببساطة البيان الجديد المتعلق بالاعتقال التعسفي.

"