يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

«موجة الأبدية».. نصب تذكاري بريطاني لتكريم ضحايا هجمات تونس 2015

الإثنين 04/مارس/2019 - 10:48 م
المرجع
أحمد لملوم
طباعة
افتتح الأمير هاري، دوق ساسيكس، اليوم الإثنين، نصبًا تذكاريًّا في منتزه «كانون هيل بارك» جنوب مدينة برمنجهام البريطانية ، تخليدًا لضحايا بريطانيين قتلوا في هجومين إرهابيين في تونس عام 2015.


وكان أحد البريطانيين من بين 22 شخصًا لقوا حتفهم في هجوم على متحف «باردو» في تونس العاصمة في مارس 2015، بينما قتل 30 بريطانيًّا في هجوم نفذه مسلح على «مرسى القنطاوي» السياحي في مدينة «سوسة» الساحلية في 26 يونيو، وراح ضحيته 38 سائحًا، وأصدر القضاء التونسي أحكامًا بالسجن مدى الحياة على سبعة متهمين بالتورط في تلك الهجمات.


وألقي الأمير هاري خطابًا أمام جمهور من نحو 200 شخص، من عائلات وأصدقاء الضحايا، قائلًا: «في ذكرى لجميع الذين فقدوا أرواحهم، وللأسر التي تغيرت حياتهم إلى الأبد بسبب ما حدث، أود أن أعرب عن كامل احترامنا لكم، ونكرس لكم هذا النصب ليخلد ذكرى أحبائكم الذين فقدتهم».


وصمم النصب التذكاري، عدد من مهندسي شركة «جورج كينج»، ويتكون من منحوتة مركزية أطلق عليها اسم «موجة الأبدية» (Infinite Wave) وحولها 31 قطرًا يتموج بشكل منفصل، ويمثل كل قطر منها واحدًا من المواطنين البريطانيين الذين قتلوا في هجوم متحف باردو ومدينة سوسة.


وكان تنظيم «داعش» الإرهابي قد تبنى هذه الهجمات، معلنًا أن له أتباعًا في تونس نفذوها ردًا على تكثيف التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الغارات على المناطق التي كانت واقعة تحت سيطرته آنذاك في العراق وسوريا.


ويقاتل عناصر داعش حاليًا في قرية باغوز السورية، في محاولة للاحتفاظ بأخر جيب من جيوب التنظيم الإرهابي بعد أن طردته قوات سوريا الديمقراطية ذات الأغلبية الكردية والمدعومة من الولايات المتحدة، والقوات الحكومية من كل المناطق التي سيطر عليها بعد تأسيسه عام 2014.

الكلمات المفتاحية

"