يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

بالمؤتمرات والندوات.. «إخوان الجزائر» يروجون لتأجيل «رئاسيات 2019»

الجمعة 07/ديسمبر/2018 - 08:46 م
عبد الرزاق مقري
عبد الرزاق مقري
دعاء إمام
طباعة

عقدت حركة مجتمع السلم «حمس»، الذراع السياسية لجماعة الإخوان في الجزائر، ندوة صباح اليوم، الجمعة؛ بهدف التسويق للمقترح الداعي إلى تأجيل الانتخابات الرئاسية 2019، وذلك بعد أيام من مطالبة عبد الرزاق مقري، رئيس الحركة، بالتمديد لعبد العزيز بوتفلية رئيس الجمهورية، لمدة عام بشروط تضعها «حمس»، الأمر الذي لم يلق قبولًا في الأوساط السياسية الجزائرية.

وقال «مقري» ردًا على سؤال أحد الحضور حول موقف الحركة في إذا تم قبول مقترح التأجيل ثم القفز فوق شروط «حمس»، إن  التمديد لـ«بوتفليقة»  سيكون أسوأ من العهدة الخامسة في حال عدم إجراء ما أسماها «إصلاحات سياسية»؛ معتبرًا أن ذلك سيمثل خروجًا على الشرعية القانونية.


وتابع: «تأجيل الانتخابات من أجل الإصلاحات مرحب به والذهاب إليه في إطار التوافق الوطني يمنحه الشرعية»، متحدثًا عن السند القانوني للتأجيل أو التمديد، بقوله: إن القوانين من صناعة البشر؛ لذا فإن الخطوة الأولى -بحسب مقري- هو موافقة الأحزاب الأخرى على المقترح، ثم التفكير في إيجاد الحلول والإطار القانوني وصولًا إلى ما تريده الحركة.


وأجاب رئيس «حمس» عن سؤال: «هل نحن بحاجة إلى مرحلة انتقالية لتطلبوا تأجيل رئاسيات 2019؟»، بأن التأجيل سيكون فرصة لترتيب الأوراق، زاعمًا أن  الصراعات داخل النظام السياسي أغلقت المنافسة في 2019.

 للمزيد:بعد اقتراح تأجيل انتخابات 2019.. إخوان الجزائر: نقبل برئيس «عسكري»

 

 

"