يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

الحوثيون والمخدرات.. النسخة الجديدة من طائفة «الحشاشين»

الثلاثاء 09/أكتوبر/2018 - 04:07 م
المرجع
علي رجب
طباعة

ما بين القرنين الخامس والسابع الهجريين اشتهرت طائفة تُدعى الحشاشين أو الحشِّيشة، نسبة لمخدر الحشيش الذي كان أعضاء الطائفهة يتناولونه، والطائفة أسسها حسن الصباح، واتخذ من قلعة آلموت Almotte مقرًّا لها، وهو من ابتكر حيلة تعاطي الحشيش -فيما يشبه غسيل الأدمغة-؛ للسيطرة على أتباعه الذين حولهم لقتلة محترفين يأتمرون بأمره، وينفذون اغتيالات سياسية لصالحه، واعدًا إياهم بجنته الموعودة في «آلموت».


قد يبدو هذا تاريخًا ضاربًا في القِدم، إلا أنه يتكرر الآن وكأن التاريخ يعيد نفسه على يد الميليشيات والجماعات الإرهابية؛ للسيطرة على أتباعهم وعناصرهم؛ للقتال في صفوفهم وضمان ولائهم لدرجة الذهاب لتفجير أجسادهم وعلى وجوههم ابتسامة ساذجة تدل على بلاهتهم وقناعتهم الشديدة بأدمغتهم المغسولة تلك.


من تلك الجماعات يبرز اسم الحوثي كواحد من أكثر الجماعات استخدامًا للمخدرات؛ من أجل السيطرة على عناصرها، علاوة على ترويجها الجنة والحور العين ثمنًا ومقابلًا للإرهاب، خاصةً في صفوف صغار السن من عناصرها؛ ما جعل الحوثيين أقرب تاريخيًّا من الحشاشين؛ لتطابق أسلوبي العمل والغسيل الدماغي للأتباع.

الحوثيون والمخدرات..
أنواع المخدرات

ويعد انتشار المخدرات بين مسلحي الحوثي، أمرًا بديهيًّا، وبات تعاطيها على الملأ أمرًا مألوفًا في معسكراتهم، وهناك العديد من أنواع المخدرات التي يستخدمها الحوثي للسيطرة على عناصر الجماعة، وقد نشرت تقارير عديدة ضبط شحنات مخدرات مهربة إلى الحوثيين أو الحصول على «حبوب منع الحمل» مع قتلى الحوثي أو في المناطق العسكرية التي يخسرونها في جبهات القتال مع الجيش اليمني.


وفي 2016 أحبط حرس الحدود السعودي، محاولة قام بها الحوثيون؛ لتهريب نحو 3 ملايين حبة مخدرة، إضافة إلى نحو 13 كيلوجرامًا من الحشيش المخدر ونحو مليون كيلوجرام من القات.


المخدرات

ويأتي الحشيش في مقدمة المخدرات التي تستخدمها ميليشيا الحوثي في السيطرة على الشباب اليمني؛ من أجل القتال في صفوفه؛ حيث أعلن المتحدث باسم التحالف العربي، تركي المالكي، في11 سبتمبر الماضي، ضبط أكثر من 275 كيلوجرامًا من المخدرات، التي تم تسهيل دخولها إلى بعض المناطق التي يشرف عليها الحوثيون.


وأوضح المتحدث باسم التحالف الهدف من تهريب الحوثيين للمخدرات، قائلًا: إن الحوثي يستخدم المخدرات؛ للسيطرة على عقولهم؛ حيث يتم تهريبها إلى العاصمة صنعاء بالتعاون مع جهات خارجية مثل حزب الله الإرهابي.

الحوثيون والمخدرات..
«الكبتاجون»

ومن أنواع المخدرات التي يستخدمها الحوثيون في السيطرة على مقاتليه، يأتي في مقدمتها «الكبتاجون» وهو صنف شبيه بالمخدرات، ويعد من الأدوية المحظورة Fenethylline؛ لتعزيز الروح المعنوية في المعركة، بحسب مركز مكافحة الإرهاب الأمريكي.


وأوضح المركز أن الحوثيين يستخدمون «الكبتاجون»؛ من أجل السيطرة على مقاتليه، واستمرار قتاله في الحرب؛ ورفع «معنوياتهم»، وزيادة «شجاعتهم ووحشيتهم».


كما ذكر تقرير لقناة «فوكس نيوز»، أن الحوثيين يحصلون على الكبتاجون من حزب الله اللبناني؛ حيث يتم تهريبه من لبنان إلى اليمن.

الحوثيون والمخدرات..
حبوب منع الحمل للإناث

كما تستخدم ميليشيا الحوثي حبوب منع الحمل للإناث لاستخدامها عند حدوث الإصابة؛ بهدف تخفيف حدة النزيف.


وذكرت صحيفة «مكة» السعودية، أن عددًا من الأسرى الحوثيين كشفوا أن اقتناءهم حبوب منع الحمل في ساحات القتال كان بتوجيهات من قيادة الميليشيا؛ من أجل تقديمها في دعم طبي لجراحهم مع تعثر تقديم الإسعافات السريعة لجرحي الميليشيا في جبهات القتال.

الحوثيون والمخدرات..
القات

كما يشكل القات، والذي يُوصف بأنه «مخدرات مشروعة» في اليمن، أهم أنواع المخدرات التي يستخدمها الحوثي في جبهات القتال، كما تُعقد للقات أسواق شهيرة يجني منها الحوثي أموالًا طائلة في تمويل عملياته المسلحة.


كما يوزع الحوثي، مادة تُعرف بــ«الشمة»، يعتقد أنها خليط من مواد مخدرة؛ من أجل استمرار مقاتليه في الجبهات.

"