يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

مُتخصص في الشأن الإيراني: حكومة طهران تستغل ضربات سوريا لتلميع النظام

الأحد 15/أبريل/2018 - 05:25 م
المرجع
إسلام محمد
طباعة
أكد محمد علاء، المتخصص في الشؤون الإيرانية، أن حكومة طهران ستسعى -بكل ما أوتيت من قوة- إلى الاستغلال الأمثل لما يحدث على الساحة السورية من تصعيد، مشيرًا إلى أن الضربات العسكرية بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، ومشاركة فرنسا وإنجلترا، ستتيح الفرصة للنظام الإيراني لتلميع نفسه داخليًّا في خطاباته المُوجَّهة إلى الشعب المنتفض، متخذًا -كعادته- شعارات، مثل: «الموت لأمريكا» و«الموت للشيطان الأكبر أمريكا»، ورقة رابحة في محاولة منه لاستقطاب الشعب من جديد، وتهدئة الأوضاع الداخليَّة التي تشهد حراكًا شعبيًّا متزايدًا ضد السياسات الحكومية.
وأضاف في تصريحاته لـ«المَرْجِع» أنه «بحسب المعلومات الواردة من النشطاء الميدانيين في سوريا؛ فإن القصف الغربي محدود؛ ولا يُعتقد أن يكون له تأثير على الأرض، مشيرًا إلى أن القصف جاء لحفظ ماء الوجه، بمعنى كيف لِمَن يهيمن على النظام العالمي أن يقف صامتًا أمام تلك المجازر دون رد؟!».
وبيَّن «علاء» أن القصف جاء بالتنسيق مع حليف الأسد الأبرز روسيا؛ فلا يوجد شك أن يكون هناك تنسيق بين تحالف بشار إيران روسيا؛ بحيث لا يكون لتلك الضربات أي تأثير في موازين القوى؛ فكل الأطراف الفاعلة على الأراضي السورية تعلم حدودها جيدًا.
"