يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

التحالف يوجِّه الرمح الذهبي إلى رئة الحوثي في الحُدَيْدَة

الأربعاء 20/يونيو/2018 - 05:51 م
 مطار الحديدة
مطار الحديدة
علي رجب
طباعة
تتواصل المعارك في مدينة الحُدَيْدَة، وعقب تحرير مطار الحديدة من قبل القوات اليمنية المشتركة بإسناد من التحالف العربي، تستعد هذه القوات لأهداف عدّة جديدة في الحديدة ضمن عملية «الرمح الذهبي».

ويُعد ميناء الحديدة الممر الأهم لميليشيات الحوثي، وآخر منفذ بحري لها؛ للتزود بالأسلحة المهربة من إيران، بينما تمنع دخول المساعدات الإغاثية عن طريقه، التي تهدف لتخفيف معاناة اليمنيين جراء الانقلاب الحوثي وسياساته.
التحالف يوجِّه الرمح
وأكد الباحث اليمني محمود طاهر للمرجع، أنه عقب تحرير مطار الحديدة، بزغ هدف رئيسي وهو تحرير ميناء الحديدة لقطع «رئة» الحوثي؛ حيث يشكل الميناء نقطة تهريب الأسلحة للحوثيين.

وأوضح طاهر لـ«المرجع» أن معركة تحرير ميناء الحديدة قد تستغرق من أسبوع لأسبوعين، في ظلِّ تلغيم الحوثيين للميناء، واستخدام اليمنيين دروعًا بشريةً في مواجهة القوات المشتركة والتحالف.

وأضاف الباحث اليمني، أن الأهداف الأخرى تحرير مركز المحافظة، وتأمين وتطهير الحُدَيدة من جميع خلايا الحوثيين، ومن ثم البدء في الإعداد لمرحلة ما بعد الحديدة، عبر تحرير صعدة أو التوجه إلى صنعاء وفقًا للمخططات العسكرية لقوات الشرعية والتحالف العربي.

وشدد على أن القوات اليمنية المشتركة والتحالف العربي لديهم خطة يسيرون بها، وهي خطة تأخذ وقتًا طويلًا؛ من أجل الحفاظ على أرواح المدنيين، وإعطاء فرصة للمغرر بهم من قِبل الحوثيين؛ للعودة إلى الحكومة الشرعية.
 كامل الخوداني
كامل الخوداني
من جانبه، قال القيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام كامل الخوداني للمرجع: إن القوات المشتركة والتحالف العربي يديرون المعركة بنجاح حتى الآن، وتم حسم أول هدف في الحُدَيدَة عبر تحرير مطار المدينة والقاعدة العسكرية الموجودة فيها، يتم الآن الإعداد لمعركة أشرس وأصعب، وهي معركة تحرير ميناء الحديدة، الذي يعدّ الأهم للحكومة الشرعية والتحالف بقطع يد التمويل من ميناء الحديدة.

وأضاف أنه عقب تحرير المطار والميناء سيتم تنفيذ عملية تطهير مناطق الحديدة تباعًا، وعقب الانتهاء منها سيتم الإعداد للمعركة الأهم، وهي تحرير العاصمة صنعاء، التي سيكون لها الأولوية عقب قطع «رئة» الحوثي في الساحل الغربي.
"