يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

مطالب بنقل مباحثات السلام الأفغانية من الدوحة إلى كابول

السبت 12/ديسمبر/2020 - 05:47 م
المرجع
محمد يسري
طباعة

ذكرت وسائل إعلام أفغانية أن طرفي مفاوضات السلام التي تجري في العاصمة القطرية الدوحة، اتفقا على تأجيل المفاوضات لمدة 20 يومًا؛ بهدف إجراء مزيد من المشاورات، وسط مطالب بنقل المفاوضات من قطر إلى أفغانستان.


وطالب مستشار مجلس الأمن القومي الأفغاني حمد الله محب في تغريدة نشرها على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، اليوم السبت 12 ديسمبر طالبت حركة طالبان بإجراء المراحل المتبقية من المفاوضات داخل أفغانستان.


وكتب محب في حسابه على تويتر «أن الحكومة ستسهل ذلك في أي مكان تختاره طالبان، وسنتولى بناء منشآت ومحادثات السلام داخل الأراضي الأفغانية، سنقيم منطقة أمنية ذات مصداقية، سنسمح للشعب الأفغاني بتولي زمام المفاوضات، وسيكون المفاوضون على دراية أفضل بمعاناة ومطالب المواطنين، وستتوفر التكاليف الإضافية في هذه العملية».


ولم تعلق الحكومة الأفغانية وحركة طالبان رسميًّا على تأجيل المفاوضات، التي انطلقت منذ أشهر بموجب اتفاق السلام الذي تم التوصل إليه أواخر فبراير بين حركة طالبان والإدارة الأمريكية، والذي يقضي أيضًا بانسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان، مقابل ضمانات أمنية من طالبان.


وتزامن ذلك مع تعرض العاصمة كابول لعدد من الهجمات الصاروخية اليوم السبت 12 ديسمبر 2020 بـ4 صواريخ؛ مما أسفر عن مقتل مدني، في حين سقطت قذيفة قرب مطار العاصمة؛ مما أدى إلى تعليق الرحلات لمدة ساعتين.

"