يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

«شبل الزيدي».. الرجل الثاني للحرس الثوري الإيراني في العراق

الأحد 05/يناير/2020 - 03:27 م
شبل الزيدي
شبل الزيدي
محمد يسري
طباعة

أعلن التليفزيون العراقي في الساعات الأولى من صباح السبت 4 يناير 2020، مقتل «شبل الزيدي» لحركة العراق الإسلامية «كتائب الإمام عل»" في غارة جوية استهدفت 6 من قيادات الحشد الشعبي الطائفي بمنطقة التاجي شمال العاصمة بغداد، إلا أن «الحشد» نفى الواقعة بعدها بعدة ساعات، ولم يأت بدليل قوي على مكان الزيدي ورفاقه.


ويعد "شبل الزيدي" من أكثر المطلوبين للإدارة الأمريكية بعد قاسم سليماني قائد فيلق القدس الذي لقى مصرعه في عملية مماثلة في الساعات الأولى من صباح الجمعة 3 يناير 2020، بالقرب من مطار بغداد.


للمزيد: قاسم سليماني.. تاريخ من الدم في الشرق الأوسط


حسن نصرالله
حسن نصرالله

من هو الزيدي؟


يعد الزيدي أحد أهم رجال الحرس الثوري الإيرانى في العراق، ويأتي في المرتبة التالية بعد قاسم سليماني قائد فيلق القدس، كما يعد فصيله «كتائب الإمام علي» أيضًا ذراع حزب الله في العراق، وتربطه علاقات قوية بحسن نصر الله زعيم حزب الله اللبناني، إضافة إلى تورطه في عمليات غسيل أموال وتهريب النفط العراقي إلى إيران، ما يجعله من أخطر الشخصيات في العراق.


واللافت أن كتائب الإمام علي التي يتزعمها الزيدي، تضم مقاتلين من مذاهب وأطياف مختلفة، بل وتضم أيضًا عناصر من أديان أخرى غير المسلمين، إذ يقاتل في صفوفها مقاتلون من السنة، والشيعة، والمسيحيين الذين يمتلكون فيالق فرعية مثل «كتائب روح الله عيسى بن مريم».


وقد نشرت صحيفة «ذاناشيونال» الإماراتية في سبتمبر 2019 تقريرًا عن تورط «شبل الزيدي» في عمليات غسيل أموال، منها أنه أسس إلى جانب 5 آخرين شركة "Gulf Bird" التي تم تسجليها لامتلاك وتأجير واستئجار الطائرات، بحسب سجلات تجارية لبنانية.


ولفتت الصحيفة إلى أن مدير عام الطيران المدني في مطار بيروت، محمد شهاب الدين، أكد أنّ "Gulf Bird" لم تتقدم بطلب للحصول على الرخصة اللازمة لتشغيل الطائرات.


وقالت الصحيفة أيضًا إنه كان شريكًا ومؤسسًا لشركة "Global Cleaners" محدودة المسؤولية التي تتخذ من لبنان مقرًا لها، والمدرجة على لائحة العقوبات الأمريكية في العام 2016.


 الحرس الثوري الإيرانى
الحرس الثوري الإيرانى
الزيدي مطلوب للأمريكيين


وفي نوفمبر 2018 أدرجت وزارة الخزانة الأمريكية "شبل الزيدي" على قائمة المطلوبين ضمن ما عرف وقتها بشبكة حزب الله في العراق، ورصدت مبلغ 5 ملايين دولار لمن يعطي معلومات عنه، واتهمته بالتورط في تهريب النفط العراقي إلى إيران وجمع أموال لصالح حزب الله اللبناني، وإرسال عناصر إرهابية من العراقيين للقتال إلى جانب ميليشيات الحرس الثوري الإيرانى في سوريا.


وذكرت الوزارة أن هناك عمليات سرية بين "شبل الزيدي" و حزب الله من أجل زعزعة الاستقرار في العراق، من بينها غسيل الأموال وتدريب الإرهابيين وتمويلهم، إضافة إلى جمع معلومات إستخبارية لصالح إيران، بجانب عمله منسقًا ماليًّا بين الحرس الثوري الإيراني وحزب الله نيابة عن فيلق القدس.


للمزيد: مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس و5 من قيادات الحشد الشعبي بغارة أمريكية

"