يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

وزير الثقافة الفرنسي الأسبق يهاجم منتقدي الحجاب: مطية للهجوم على العرب المسلمين

السبت 26/أكتوبر/2019 - 11:09 م
جاك لانج
جاك لانج
طباعة

انتقد رئيس معهد العالم العربي بباريس ووزير التعليم الفرنسي الأسبق، جاك لانج، الجدل السياسي والإعلامي المحتدم في فرنسا بسبب الحجاب الذي ترتديه بعض الفتيات المسلمات، قائلًا: «الهدف الحقيقي خلف ذلك الجدل هو النيل من العرب والمسلمين».


وأضاف في تصريحات صحفية، أن بعضًا من منتقدي الحجاب هم أيضًا معادون للسامية، مطالبًا المجتمع بالكف عن هذا الهجوم الذي يضرب في الصميم مبدأ أساسيًّا من  مبادئ المجتمع الفرنسي وهو المساواة.


وتعليقًا على مقولة الكاتب والشاعر الفرنسي الراحل جان كوكتو عقب زيارته لمصر عام 1949 والتي ذكر فيها: «في الشرق النساء عناصر سرية لصنع الحداثة»، قال «جاك لانج»: إنه إذا كانت هذه العبارة صحيحة عام 1949 فإنها اليوم تكتسب بقوة كل معانيها لأن دور المرأة العربية كما نراه في الحركات الاجتماعية في العالم العربي مشهود له وبقوة .


وتابع: أن الشوط الكبير الذي قطعته المرأة في المملكة السعودية على سبيل المثال رائع بكل المقاييس ويستحق التشجيع.



جدير بالذكر أن «جاك لانج»، هو أشهر وزير ثقافة في تاريخ فرنسا بعد وزير الثقافة الزعيم شارل ديجول أندريه مالرو، وقد ظل وزيرًا لمدة 14 عامًا متواصلة، وهو ما لم يحدث في تاريخ فرنسا، استطاع خلالها ترك بصمات عابرة في الثقافة الفرنسية، مثل تطوير اللوفر، وإنشاء الهرم الزجاجي، وذلك قبل أن يتولى رئاسة معهد العالم العربي الشهير بباريس.

ويتمتع الوزير الفرنسي الأسبق بصداقات واسعة مع المغرب العربي والخليج وشخصيات عربية مهمة، على رأسها الوزير الفنان فاروق حسني.


"