يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

الحوثي يصطدم بصخرة التحالف.. وفاة قادة ميدانيين في مواجهات ضد الجيش اليمني

الأحد 13/أكتوبر/2019 - 11:54 م
المرجع
محمد عبد الغفار
طباعة

على الرغم من طموحات نظام الملالي في المنطقة عبر ذراعه الإرهابية الحوثي، فإنهم واجهوا صخرة عربية صلبة وقوية، ممثلة في التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، التي نجحت في تقليل أضرار الميليشيات، أملًا في إنهاء أي سيطرة جغرافية له على أرض الواقع.


وجند نظام الملالي الحوثيين لإرباك منطقة الخليج، ووضع موطئ قدم لطهران في هذه المنطقة، كي تمارس إرهابها وتدخلها في شؤون مختلف الدول، محققة طموحات الثورة الإيرانية 1979 في تصدير أفكارها والتوسع والتمدد بصورة جغرافية في محيطها.



 اصطدام بصخرة العرب

ونجح الجيش اليمني مدعومًا بقوات التحالف العربي في القضاء على العديد من معدات وقيادات الميليشيا الإرهابية، وكان آخرها ما أعلن عنه قائد محور علب في الجيش الوطني اليمني العميد ياسر مجلس، في تصريحات صحفية لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية، الأحد 13 أكتوبر 2019، والذي أكد فيها قيام الجيش الوطني بعملية استدراج للحوثيين إلى جبال الجبادي ونايف ورمدان في مديرية باقم، الواقعة في شمال صعدة.

وأضاف قائد محور علب أن قواته قامت بمحاصرة الميليشيا الحوثية والقضاء عليها، ما أسفر عن مقتل القيادي والمشرف على العمليات الحربية في مديرية باقم «أبوحمزة الحوثي»، والقيادات المساعدة له ممثلة في «أبوطارق الوجيه»، و«أبوعبد الملك السفياني»، مع أسر 12 آخرين، والحصول على أسلحتهم ومعداتهم الثقيلة والخفيفة.

محاولات تسلل فاشلة

تحاول ميليشيا الحوثي الإرهابية التسلل إلى مناطق قريبة من المملكة العربية السعودية أو إلى داخلها، لإجراء عمليات إرهابية ضد المنشآت المدنية السعودية، في مخالفة واضحة لكل الأعراف والقوانين الدولية، مثلما حدث في هجوم أرامكو.

وحاولت قوة من الحوثيين التسلل في مديرية باقم شمالي صعدة، إلا أن قوات التحالف العربي تصدت لهذه المحاولة بواسطة المدفعية والمروحيات، وصرح قائد محور آزال العميد كنان الأحصب أن القوات أحبطت محاولة التفاف وتسلل نفذتها مجاميع كبيرة من الحوثيين على عدة محاور في المديرية.

وأشار العميد كنان الأحصب في تصريحات صحفية لوكالة أنباء سبأ اليمنية إلى أن قوات الجيش الوطني اليمني قامت بإحباط محاولة التفاف وتسلل تم تنفيذها عبر مجاميع كبيرة من الحوثيين، وذلك عبر عدة محاور في مديرية باقم، مما أسفر عن مقتل وجرح العشرات من الحوثيين، والاستيلاء على مختلف أنواع الأسلحة التي بحوزتهم، بالإضافة إلى أجهزة اتصال لاسلكي، تم رصد اتصالات عبرها بين قادة الميليشا الحوثية.

يذكر أن اليمن يشهد مواجهات عنيفة بين ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران والقوى المتحالفة معها، والجيش الوطني اليمني المدعوم من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، مما أسفر عن معاناة الشعب اليمني بأزمة إنسانية هي الأسوأ حول العالم، وفقًا لبيانات الأمم المتحدة، خصوصًا مع قطع ميليشيا الحوثي للطرق ومنعهم وصول المساعدات إلى المدنيين في مختلف المدن اليمنية.

 
"