يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

بدء ندوة «مكافحة تمويل الإرهاب» بمركز دراسات الشرق الأوسط في باريس

الخميس 26/أبريل/2018 - 11:10 ص
المرجع
مصطفى حمزة
طباعة
بدأت منذ قليل، فعاليات ندوة «التحديات الجديدة أمام مكافحة تمويل الإرهاب»، التي ينظمها مركز دراسات الشرق الأوسط في باريس، بفندق نابليون بالضاحية الثامنة، على هامش انعقاد المؤتمر الفرنسي لمكافحة تمويل الإرهاب، بحضور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والذي يستمر على مدى يومي 26 و27 من الشهر الحالي.

ويُشارك في الندوة نخبة من أهم خبراء الإرهاب في العالم، في مقدمتهم الدكتور عبدالرحيم علي، رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، ورولان جاكار، وآلان مارصو، وريشار لابيفيير، وعتمان تزغارت، ويقدم الندوة ويديرها الدكتور أحمد يوسف، المدير التنفيذي للمركز.

يُشار إلى أن المؤتمر، المزمع عقده اليوم الخميس أيضًا في العاصمة الفرنسية باريس، يأتي تحت عنوان: «محاربة الإرهاب ووقف تمويل داعش والقاعدة»، ويحضره الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ويُشارك فيه أكثر من 70 دولة، و20 منظمة دوليَّة.

ويُلقي خلاله الرئيس الفرنسي، خطابًا شاملًا عن أهمية التعاون الدوليِِّ للوقوف أمام التنظيمات الإرهابيَّة، خاصة تنظيمي داعش والقاعدة، ويُسلط «ماكرون» الضوء على ضرورة محاربة تمويل هذه المنظمات الإرهابيَّة، التي تُهدد أمن واستقرار العالم بأسره.


"