يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

عبير موسى: الأغلبية لا تريد «الغنوشي» ويترأس البرلمان بـ«الخيانة»

الخميس 30/يوليه/2020 - 04:00 م
المرجع
طباعة
قالت النائبة التونسية عبير موسى، رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر، اليوم الخميس 30 يوليو 2020: إن راشد الغنوشي لا يمكن أن يترأس البرلمان إلا بالخيانة.

وأضافت عبير موسى، إن البعض تعمد إلغاء بعض أوراق التصويت، مؤكدة أن الأغلبية في البرلمان لا تريد الغنوشي، وفقًا لما أوردته فضائية «العربية».

وأشارت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر، إلى أن الغنوشي مازال مرفوضًا من قبلنا.

وفشل البرلمان التونسي في إزاحة راشد الغنوشي من رئاسة المجلس؛ بسبب تصويت 97 نائبًا فقط لصالح سحب الثقة.

ويحتاج البرلمان إلى 109 أصوات كحد أدنى، لإقرار سحب الثقة من الغنوشي، وبذلك سقطت لائحة سحب الثقة من رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي.

وصوت النواب التونسيون على سحب الثقة من راشد الغنوشي، في جلسة سرية.

وقالت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر، أن السعي لإبعاد راشد الغنوشي من البرلمان، يرجع لأنه يمثل خطرًا على الأمن القومي.

وكانت النائبة التونسية، هاجر النيفر شقرو، أكدت أن حركة النهضة حاولت إجهاض سحب الثقة من الغنوشي، بتقديم رشاوى للنواب.
"