يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

عبدالرحيم علي: أزمة كورونا كشفت ضعف وارتباك أردوغان

الجمعة 08/مايو/2020 - 04:08 م
المرجع
طباعة

قال الدكتور عبد الرحيم علي، عضو مجلس النواب ورئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس: إن أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد في تركيا، كشفت ضعف وارتباك الديكتاتور التركي رجب طيب أردوغان، فتارة يضيق على المعارضة، وتارة يحاول لفت الأنظار عن سوء إدارته بإشعال الصراع في ليبيا وسوريا.


وأضاف النائب في بيان أن أردوغان فشل في فرض حظر التجوال في تركيا، وسط فقدان 2 مليون تركي لوظائفهم بسبب كورونا؛ ما جعل المعارضة تبدأ في التصعيد ضده، وسط احتمالات قوية باندفاع الشعب التركي لدعم المعارضة، التي تقدم نفسها كممثلة حقيقية للفقراء.


وأوضح الدكتور عبد الرحيم علي، أنه بدلاً من إجراء إصلاحات واتخاذ قرارات للخروج من الأزمة بأقل الخسائر، زاد الرئيس التركي من التدخلات العسكرية في ليبيا وسوريا، للتغطية على أزمة كورونا.


وقال إن العدد الكبير للإصابات بالوباء في تركيا، يؤكد فشل حكومة العدالة والتنمية، والتي لجأت إلى زيادة القمع والاعتقالات للمعارضين، مؤكدًا أن إصرار أردوغان على سياساته الخاطئة سوف يجلب مزيدًا من الدمار الاقتصادي لتركيا؛ حيث أصبحت بلده من الدول الأكثر ضعفًا في الأسواق الناشئة، لسوء الإدارة السياسية والاقتصادية.

الكلمات المفتاحية

"