يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

عبدالرحيم علي يكشف العلاقة بين تفكيك «داعش» وسقوط الإخوان

الثلاثاء 22/مايو/2018 - 01:36 م
الدكتور عبد الرحيم
الدكتور عبد الرحيم علي
طباعة
كشف الدكتور عبدالرحيم علي، رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، كواليس إعلان تنظيم «داعش»، مشيرًا إلى أنه في 29 من يونيو 2014، أُعلن قيام دولة الخلافة الإسلامية في العراق وبلاد الشام، وتنصيب «أبوبكر البغدادي» خليفة لها.

وأضاف رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، أنه تم الاتفاق بين أوروبا وأمريكا على نهاية «داعش» في منتصف 2017، وقررت أجهزة الأمن تفتيت التنظيم، الذي خرج من العراق ثم من سوريا. 

وتساءل «علي»: هل توجد علاقة بين تفكيك «داعش» وسقوط الإخوان في مصر، وكذا انسلاخ اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا، في يناير عام 2017 عن التنظيم الدولي، وتوجيه قوة التنظيم نحو أوروبا؟

وأكد «علي»، أن الإحصائيات تشير إلى أن أكثر من 40 ألف مقاتل أجنبي، انضموا إلى ما يُعرف بتنظيم الدولة الإسلامية «داعش»، من أكثر من 110 دول قبل وبعد «إعلان الخلافة» في يونيو عام 2014، إضافةً إلى الارتفاع الملحوظ في أعداد النساء اللواتي التحقن بـــ«داعش»، كما أنه منذ عام 2015، كانت هناك زيادة ملحوظة في عدد النساء والأطفال الأجانب الذين يُسافرون إلى سوريا والعراق، وزيادة المولودين في المناطق التي سيطر عليها «داعش».

جاء ذلك أثناء كلمة الدكتور عبدالرحيم علي، رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، أمام مجلس النواب الفرنسي، عن مرحلة إرهاب ما بعد «داعش»، ومخاطر تمويل الإرهاب المصدر إلى أوروبا، ودور جماعة الإخوان الإرهابية، وتنظيمها الدولي في التمهيد لتلك المرحلة.
"