يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

قيادي يمني: تهريب الحوثيين لعناصر «داعش» يؤكد علاقتهم بالتنظيمات الإرهابية

الخميس 19/أبريل/2018 - 10:02 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
وليد منصور
طباعة
علق محمود الطاهر، القيادي في حزب المؤتمر اليمني، على تهريب الحوثيين عناصر تنتمي لتنظيم «داعش» من أحد السجون في اليمن، قائلًا: «إن هذا التعاون يُثبت أن الجماعة الحوثيّة تخدم الإرهاب، ومتحالفون مع الجماعات الإرهابيَّة لصناعة إرهاب جديد في اليمن»، مؤكدًا أن «الحوثيين عازمون على أدلجة الشعب اليمني كله بالفكر الشيعي».
وأضاف الطاهر، في تصريح خاص لـ«المرجع»، أنه من المعروف أن الشيعة، وعلى رأسهم إيران، لهم علاقة وثيقة بكل الجماعات الإرهابيَّة، وكانت تقوم بإيواء تنظيم القاعدة على أراضيها.
وتابع الطاهر: «جماعة الحوثي الإرهابية تسعى منذ البداية لإبرام اتفاقيّات مع تنظيم القاعدة وجماعة الإخوان و«داعش»؛ من أجل إيهامهم بأنهم يقاتلون أمريكا وإسرائيل، ويبتلعون تلك الجماعات بعد ذلك».
وأشار القيادي في حزب المؤتمر اليمني إلى أن جماعة الحوثي تُخطط إلى أبعد من اليمن، وهو الوصول إلى ما بعد الرياض، خدمةً للمصالح الإيرانيَّة.
وكان تنظيم «داعش» قد أعلن عن هروب 7 من عناصره، من أحد السجون في محافظة البيضاء باليمن، الذي يقع تحت سيطرة ميليشيات الحوثيين.
وأكد موقع «المنتصف نت»- أحد المواقع اليمنية-، وفقًا لمصدر أمني، أن قيادات ميليشيا الحوثي قامت بتهريب عناصر داعش مقابل مبالغ مالية، ثم قامت بعد تهريب المساجين بساعات عة باستحداث نقاط تفتيش، وانتشار أمني كثيف.
"