يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

التهامي: مدرسة الإنشاد تخدم مشروع تجديد الخطاب الديني

السبت 14/أبريل/2018 - 09:59 م
محمود التهامي
محمود التهامي
سارة رشاد
طباعة
قال محمود التهامي، نقيب المنشدين والمبتهلين: إن الإنشاد الديني هو «الجبهة الواقفة في وجه الفكر المتطرف الدخيل على الثقافة العربية».
وطالب التهامي -خلال حفل تخرج الدفعة الخامسة لمدرسة الإنشاد الديني، المقامة الآن بقصر الأمير طاز في القاهرة القديمة- المنشدين بتعريف العالم بحقيقة الرسول (صلى الله عليه وسلم) والدين الإسلامي، قائلًا: «قولوا للعالم إنه كان قمرًا جميلًا، لا داعشيًّا ولا إرهابيًّا».
ووجَّه التهامي حديثه للمنشدين والمبتهلين: «إن الله اصطفاكم لمدح مصطفاه»، مؤكدًا أن مسؤوليتهم كبيرة، وتخدم مشروع تجديد الخطاب الديني.
ولفت نقيب المنشدين والمبتهلين إلى أن المدرسة، التي أُسِّسَت في 2014؛ لتدريس الإنشاد من الناحية الأكاديمية، هي تأكيد على روحانية مصر، وريادتها في فن الإنشاد.
جدير بالذكر، أن مدرسة الإنشاد هي مشروع أسَّسَه نقيب المنشدين عام 2014؛ للارتقاء بمستوى المنشدين والمبتهلين.
"