يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

المخابرات الهولندية تطرد دبلوماسيين إيرانيين بتهمة الإرهاب

السبت 07/يوليو/2018 - 01:21 م
المرجع
نورا البنداري
طباعة
أعلنت المخابرات الهولندية، طرد اثنين من الدبلوماسيين التابعين للسفارة الإيرانية بالعاصمة أمستردام بسبب اتهامات وجهت لهم متعلقة بالإرهاب.

وقال متحدث باسم المخابرات الهولدنية، وفقًا لما ذكرته وكالة «رويترز» البريطانية: «نستطيع أن نؤكد أن هولندا طردت اثنين من موظفي السفارة الإيرانية متهمين بالإرهاب، ولن نقدم أي معلومات إضافية».

هذا بالإضافة إلى أن مسؤول حكومي أوروبي ومصدر استخبارات غربي، أشاروا إلي أن عمليات الطرد وقعت قبل شهرين، وأوضحت هيئة الإذاعة الهولندية (ان.ان.اس) أن عمليات الطرد كانت في السابع من يونيو الماضي.

وعلى صعيد متصل، قال مسؤول إيراني لـ«رويترز»: إن «كل هذه الاعتقالات والطرد تعد جزء من محاولات أعدائنا لإلحاق الضرر بجهود إنقاذ الاتفاق النووي».

يذكر أن عمليات الطرد، تأتي في الوقت الذي اعتقلت فيه بلجيكا الأسبوع الماضي، بلجيكيين من أصل إيراني يشتبه في تآمرهم في التنفيذ لمخطط إرهابي لتفجير المؤتمر السنوي العام للمعارضة الإيرانية في ضواحي باريس، كما طلبت تسليم دبلوماسي إيراني يقيم في ألمانيا ورجل من أصل إيراني في فرنسا فيما يتعلق بمؤامرة باريس، وتزامن ذلك مع الجولة الأوروبية التي كان يقوم بها الرئيس الإيراني «حسن روحاني» إلى سويسرا والنمسا، لمحاولة إنقاذ الإتفاق النووي.

ومن المعروف أن أدوار الدبلوماسيين الإيرانيين بمختلف دول العالم، يكتنفها كثير من الغموض؛ وذلك نتيجة لممارستهم أدوارًا تتجاوز حدود العمل الدبلوماسي إلى أعمال أمنية وتخابرية؛ ما يجعلهم موضع حذر من مختلف دول العالم.
"