يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

مدريد تحول القصر الجليدي لمشرحة ضحايا كورونا

الإثنين 23/مارس/2020 - 11:03 م
المرجع
مدريد-شيماء طهطاوي
طباعة

اتخذ مجلس المدينة وحكومة مدريد ، بالتعاون مع الجيش الإسباني، قرارا بتحويل القصر الجليدي لمشرحة لاستقبال جثث ضحايا فيروس كوفيد19، وجاء هذا الإجراء بسبب زيادة عدد الوفيات.
 
وقد اضطر مجلس المدينة لإغلاق دار جنازة البلدية بسبب "نقص الأقنعة"، الجثث تتراكم في المستشفيات العامة والمنازل الخاصة، وفي مواجهة هذا الوضع ، وافق مجلس المدينة والجيش والحكومة على تحويل قصر الجليد إلى "المشرحة الكبرى" في العاصمة.

وهو عبارة عن مسار جليدي مساحته 1800 متر مربع وارتفاع 16 متر يستخدم عادة كمساحة  للترفيه وإقامة البطولات، وهو جزء من مجمع للتسوق مليء بالمتاجر والمطاعم الأشهر في إسبانيا، علي أن تصل الجثث الليلة لقصر الجليد.

وأعلنت السلطة التنفيذية "نحن نعلم أنه موضوع حساس للغاية، ولكن لم يكن هناك خيار آخر. إنه رد فعل ضروري. المستشفيات والمحارق لا يوجد بها مساحات أخري" ، سوف تعمل حلبة التزلج - التي يتم الاحتفاظ بها عند درجة حرارة صفر درجة - كمستودع لتخفيف عمل المحارق.

بدأ التخطيط لهذا القرار "قبل ثلاثة أو أربعة أيام" ، عندما تفاقمت  أزمة الفيروس التاجي كانت التصور لوجود الجثث في هذه الثلاجة العملاقة ، و سوف تكون جثث "على اتصال بالجليد وستنتظر دفنها أو حرقها".

يتم تشغيل قصر الجليد، على الرغم من إغلاقه لملكيته العامة ، من قبل شركة خاصة من خلال امتياز حصلت عليه من مجلس مدينة العاصمة ، وكان رد الشركة : "نحن جميعًا نتعاون معًا".

وبتنفيذ هذا القرار تكون هي الصورة الأكثر قتامة التي تمر بها إسبانيا وستكون من أكثر الانعكاسات البلورية لأزمة الفيروسات التاجية. هذه المساحة ، المخصصة عمومًا لأعياد ميلاد الأطفال والمسابقات الرياضية ، ستصبح المشرحة الكبرى في مدريد بين عشية وضحاها "لم يكن هناك خيار آخر"¡¡

الكلمات المفتاحية

"