المرجع : «الطاهر»: التصعيد العسكري ضد الحوثيين هدفه إرباك تحركاتهم (طباعة)
«الطاهر»: التصعيد العسكري ضد الحوثيين هدفه إرباك تحركاتهم
آخر تحديث: السبت 28/04/2018 11:05 ص وليد منصور
 الحوثيين
الحوثيين
قال محمود الطاهر، الباحث في الشأن اليمني، إن شَنّ قوات التحالف غارات جوية استهدفت منشآت سيادية في العاصمة اليمنية صنعاء، من بينها القصر الرئاسي، ووزارة الداخلية اليمنية، هو تصعيد عسكري ضد جماعة الحوثي، ويأتي بالتزامن مع بدء العملية العسكرية لقوات العميد طارق صالح في الساحل الغربي لليمن.

وأوضح «الطاهر»، في تصريح لـ«المَرْجِع»، أن التصعيد العسكري ضد جماعة الحوثي، هدفه إرباك التحركات العسكرية للجماعة، وكذلك تدمير غرفة العمليات التي نقلها الحوثيون من وزارة الدفاع إلى وزارة الداخلية اليمنية التي يُسيطرون عليها في صنعاء.

وأشار الباحث في الشأن اليمني، إلى أن العمليات العسكرية للتحالف العربي ستشهد مزيدًا من التصعيد للضغط على الحوثيين في عدة جبهات، بهدف إرباكهم، ومن ثم القضاء عليهم.

وشَنَّ التحالف العربي، الذي تقوده المملكة العربية السعودية، الجمعة 27 أبريل الحالي غارات جوية استهدفت منشآت سيادية في العاصمة اليمنية صنعاء بينها القصر الرئاسي، ووزارة الداخلية اليمنية ومواقع أخرى جنوبي العاصمة صنعاء.

وأفادت مصادر أن مقاتلات التحالف قصفت مبنى وزارة الداخلية، الذي تتمركز فيه ميليشيات الحوثي، إضافة إلى استهداف معسكر النجدة المقارب للوزارة، وهو ما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى من الحوثيين.