المرجع : عبدالرحيم علي محذرًا من اندساسها: عناصر متطرفة قد ترتدي السترات الصفراء (طباعة)
عبدالرحيم علي محذرًا من اندساسها: عناصر متطرفة قد ترتدي السترات الصفراء
آخر تحديث: الأربعاء 19/12/2018 02:04 م
جانب من الندوة
جانب من الندوة
حذر الدكتور عبدالرحيم علي، مدير عام مركز دراسات الشرق الأوسط في باريس، من اندساس عناصر متطرفة لتظاهرات السترات السفراء في فرنسا، مشيرا إلى أن الجاليات العربية والإسلامية في فرنسا محترمة، وتؤدي ما عليها كمواطنين فرنسيين، مع الحفاظ على ثقافتها.

وأكد «علي» أن احتجاجات «السترات الصفراء» في بدايتها قد تتطور إلى حركات أخرى يندس بينها عناصر متطرفة في المستقبل، لذا يجب اتخاذ الحذر عند التعامل معها.

وأوضح أن هناك إمكانية لاستغلال بعض الجهات مثل تركيا وإيران، لحركة السترات الصفراء في المستقبل، مضيفًا أن الحكومة الفرنسية تبحث إمكانية اتخاذ بعض التحركات الطفيفة لبناء الثقة مع السترات الصفراء، لكون المشكلة في تطور هذه الحركة مستقبلا، واندساس بعض العناصر المتطرفة، والتي تبغي تغيير الاتجاهات داخل المجتمع.

جاء ذلك في الندوة التي ينظمها مركز دراسات الشرق الأوسط في باريس تحت عنوان «احتجاجات السترات الصفراء وثورات الربيع العربي.. المشتركات والاختلافات والمآلات».

ويحضر هذه الندوة كل من، «مسيو جاك جودفران» وزير التعاون الدولي الفرنسي الأسبق، والبروفيسور «رولان لومباردي» من معهد أبحاث ودراسات العالمين العربي والإسلامي، و«بيير براندا» المؤرخ المتخصص في الآثار، و«كريستيان جامبوتي» الكاتب والإعلامي المتخصص في الحركات السياسية في أفريقيا، و«يواكيم فليوكاس» الباحث المتخصص في الحركات الإسلامية.