المرجع : الإجابة مصر.. تونسيون يحلمون بتكرار ثورة 30 يونيو للإطاحة بالإخوان من المشهد (طباعة)
الإجابة مصر.. تونسيون يحلمون بتكرار ثورة 30 يونيو للإطاحة بالإخوان من المشهد
آخر تحديث: الأحد 24/01/2021 11:27 ص سارة رشاد
الإجابة مصر.. تونسيون

لا يمكن تناول التظاهرات التي شهدتها تونس على مدار الأيام الأخيرة، تزامنًا مع الذكرى العاشرة لـ«ثورة الياسمين» بكونه حدثًا تونسيًّا محضًا، إذ تحمل التظاهرات التي سقط فيها ضحايا دلالات تتعدى كونها تونسية فقط.


إسقاط النهضة

والبداية من اللافتات التي رفعها المتظاهرون، ونددوا فيها بحركة النهضة التي تتصدر المشهد السياسي منذ 2011، وتسيطر اليوم على أغلبية البرلمان.


وبينما روجت جماعة الإخوان لقدرتها المزعومة على تحقيق النهضة والإنجازات الفورية حال ما تولت سلطة، يقف رصيد حركة النهضة (امتداد جماعة الإخوان بتونس وتصف نفسها بالجناح المتنور للجماعة) على مدار السنوات العشر الأخيرة على مجموعة مناكفات سياسية، وانشقاقات داخلية.


ويرى المتظاهرون التونسيون أن وجود حركة النهضة في السلطة عبء وعائق أمام أهداف الثورة، معتبرين أن الحركة حصلت على فرصتها، وعليها مغادرة المشهد.

الإجابة مصر.. تونسيون

تكرار لـ30 يونيو في مصر

وبغرض تكرار ضمني لما حدث في مصر من أحداث 30 يونيو 2013، خرج التونسيون لإسقاط حركة النهضة التي تجد طريقها إلى السلطة كل مرة عبر استغلال الطبقات الفقيرة.


ويظهر التكرار ذلك في الشعارات التي يرفعها المتظاهرون من دفاع عن مدنية الدولة ورفض العنف، وهي تقريبًا ما خرج من أجلها المصريون في ثورة شعبية أطاحت بجماعة الإخوان.


ولا تعتبر التظاهرات الأخيرة الأولى من نوعها إذ خرج التونسيون خلال الشهور الأخيرة أكثر من مرة، مطالبين بسقوط حكم الإخوان، وإبعاد راشد الغنوشي عن السلطة.


وبينما اعتمدت مصر في إطاحتها بالإخوان على الكثافة العديدة التي شاركت في 30 يونيو، فتعتمد تونس على مبدأ التراكم، إذ تتسم تظاهراتها بالأعداد المحدودة نسبيا، لكنها تتميز بالنفس الطويل في تكرار التظاهرات، والتمسك بالأهداف.


فشل إخواني

بغض النظر عن ما إذ كان التونسيون سيتمكنون من إسقاط حركة النهضة أم لا، فالتظاهرات تحمل دلالات مفاداها أن جماعة الإخوان غير قادرة على إنجاز نهضة كما تزعم، هذا مع الوضع في الاعتبار أن النهضة تُعد الفرع المتفتح من الإخوان، فماذا عن باقي الأفرع الأقل تحضرًا مثل الإخوان في المشرق العربي بشكل عام.


ويرد ذلك على الخطاب الذي يروج له إخوان مصر، إذ يزعمون قدرتهم على إحداث نهضة حال ما استمروا في السلطة مدة أطول، بالرغم من التسريبات التي خرجت من قياداتهم بعد ذلك، وأكدت عدم وجود رؤية أو مشروع نهضة من الأساس، وكل ذلك خطاب إعلامي.


للمزيد.. تنظيف أوروبا.. القارة العجوز تحاصر الإخوان بعد ارتباط الجماعة بالإرهاب