المرجع : هكذا يستغل «إخوان المغرب» إجراءات الدولة لمواجهة كورونا (طباعة)
هكذا يستغل «إخوان المغرب» إجراءات الدولة لمواجهة كورونا
آخر تحديث: الثلاثاء 05/05/2020 10:18 ص أسماء البتاكوشي
هكذا يستغل «إخوان
لا يتوانى أعضاء حزب العدالة والتنمية المغربي -ذراع الإخوان في البلاد- عن استغلال الأزمات؛ خاصة مع انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» التي يجتاح البلاد.

واستغل مستشارو العدالة والتنمية بمختلف المدن المغربية سيارات التعقيم المخصصة للتطهير؛ من أجل منع انتشار فيروس كورونا  في الأحياء والأزقة؛ إذ يسخرونها لخدمة أجندتهم الانتخابية في محاولة لاستمالة أصوات المواطنين، تحت ضغط هذه المحنة التي يمر منها المغاربة.


واللافت للانتباه أن هؤلاء المستشارين، استغلوا تجهيزات الدولة في الحد من انتشار «كورونا»؛ من أجل بدء حملة انتخابية مبكرة.

هكذا يستغل «إخوان
وعمدوا إلى تعقيم أحياء بعينها تشكل معاقلهم الانتخابية، وفي المقابل همشوا بعض الأحياء الأخرى التي صوت قاطنوها لأحزاب أخرى منافسة للحزب المعروف بـ«البيجيدي».

وبحسب صحيفة المغرب اليوم، فإن سكان عدد من الأحياء بالمدن التي يسيرها «البيجيدي» ومنها (الرباط، سلا، القنيطرة، مكناس، فاس، طنجة، مراكش، أكادير) طالبوا السلطات بالتدخل؛ لإنصافهم جراء الظلم الذي طالهم من المجالس الجماعية التي يسيرها قادة البيجيدي.


ويأتي هذا بسبب اقتصار المصالح المكلفة بالتعقيم على تخصيص هذه العملية لبعض الأحياء دون أخرى، واحتكار الشاحنات والمعدات بشكل يومي في إقصاء واضح للأحياء التي يوجد بها خصومهم السياسيين.


كما اعتبر سكان أحياء تلك المدن التي لم ينلها من التعقيم جانب، في تصريحات متفرقة لموقع «برلمان.كوم» المغربي أن ما يقوم به أعضاء البيجيدي من استغلال لآليات الدولة، يعبر عن مدى انتقائية هذه الهيئة المنتخبة.


وتابع سكان الأحياء أن أعضاء العدالة والتنمية لا يتركوا أزمة إلا ويستغلونها استغلالًا يخدم مصالحهم الإخوانية، معبرين عن عدم تصديقهم بوصول الأمر إلى هذا الحد، حتى في التعقيم والتطهير من أجل التصدي لفيروس كورونا؛ إذ إنه من المفترض أن يتجند الكل من أجل المواجهة.


يشار إلى أن المواطنين يطالبون بتعقيم مدنهم وأحيائهم مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع، مشددين على أنه يجب أن تشمل هذه العملية كل الأزقة، وأبواب المنازل، وليس فقط الأحياء التي تعتبر معاقل لبعض السياسيين.


كما قاد أعضاء العدالة والتنمية حملة لتوزيع المواد الغذائية «شاى وسكر وزيت» على أنصار الحزب فى عدد مدن ومناطق بالمملكة المغربية.


وضبطت قوات الشرطة 3 أعضاء من حركة التوحيد والإصلاح وهي الذراع الدينية لحزب "العدالة والتنمية" وهم بصدد توزيع مواد تموينية إلى أنصار الحزب شمالي المغرب.


وكشفت وسائل إعلام مغربية أن السلطات ضبطت أعضاء جمعية دعوية تتبع حزب العدالة والتنمية فى إقليم ميدلت، جنوب شرق المغرب، خلال توزيعهم المواد الغذائية على أنصارهم من سكان مدينة الريش، دون تنسيق مع السلطات المغربية ودون تقيّد بالبيانات الحكومية حول المحتاجين إلى تنظيم عملية توزيع المساعدات.

 

ويسعى تيار الإخوان في المملكة المغربية؛ لتحقيق أى مكاسب سياسية عبر تصدر المشهد الدعوى والخيرى في البلاد؛ وذلك بدعم سرى لعدد من أنصار تيار الإسلام السياسى لتوظيفه لاحقًا فى أغراض انتخابية.


للمزيد: «إخوان المغرب» والواقعية السياسية..شعار المرحلة قبيل الانتخابات التشريعية