المرجع : تميم أنفق الملايين على مجده الزائف وترك شعبه للموت (طباعة)
تميم أنفق الملايين على مجده الزائف وترك شعبه للموت
آخر تحديث: الجمعة 17/04/2020 08:32 م أسماء البتاكوشي
تميم أنفق الملايين

رغم الأزمة الاقتصادية الحادة؛ التي تشهدها قطر من نقص صارخ في المخزون الغذائي، ومعاناة القطريين كذلك من نقص المعقمات والكمامات والأدوية وارتفاع أسعارها، جراء انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، فإن أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، مازال يمارس إسرافه وبذخه ويرسل أموال بلاده لتمويل الجامعات الأمريكية، فضلًا عن نقل الإيرانيين المصابين بالفيروس إلى لبنان.


تميم أنفق الملايين

الأمير الساذج

وكشف موقع «كلاريون بروجيكت» الأمريكي المتخصص في قضايا الإرهاب، استمرار الحكومة القطرية في تمويل الجامعات الأمريكية؛ لتحسين صورة تميم بن حمد، والتغاضي عن دعمه للإرهاب في المنطقة، وحتى يتمكن نظام تميم من التحكم في الرأي العام الأمريكي وتغييب عقول الطلاب، والسيطرة عليهم بنشر أفكارهم المتطرفة في المناهج الدراسية المختلفة، ووصف الموقع سياسة الأمير القطري بـ«الساذجة».

كما بين الموقع أن تميم تبرع بأكثر من 10 مليارات دولار إلى تلك الجامعات، ومن بين تلك الجامعات، جامعة نورث ويسترن.

نقل الإيرانيين

وفي الوقت ذاته تصر حكومة الحمدين على نقل الإيرانيين المصابين بفيروس كورونا إلى لبنان؛ إذ كشفت صحيفة «المرصد» السعودية عن وصول طائرة قطرية إلى مطار رفيق الحريري الدولي، قادمة من إيران، رغم إغلاق المطار لمواجهة أزمة “كورونا”.

وأثار ناشطون- عبر مواقع التواصل الاجتماعي- موجة من التساؤلات بشأن هذه الطائرة، التي غادرت طهران في إيران قبل وصولها إلى لبنان.


خالد الزعتر المحلل
خالد الزعتر المحلل السياسي السعودي

فشل على فشل

وعلى تويتر، غرد خالد الزعتر المحلل السياسي السعودي؛ كاتبًا: إن النظام القطري يفشل في التعاطي بإنسانية مع فيروس كورونا، بينما يُسيِّر الرحلات من إيران إلى لبنان لنقل المرضى الإيرانيين، نجده يتعاطى مع مصابي الداخل بالإصرار على غياب الخدمة الصحية.

وتابع الزعتر في تغريدته؛ متسائلًا: إن نظام قطر يوجه بإجلاء رعايا الكويت من إيران ورعايا سلطنة عمان، أليس من الأولى أن يتعامل بإنسانية مع شعبه؟! ولكن هذا يؤكد أن هذا التعامل القطري تجاه الكويت وسلطنة عمان هو محاولة لتسييس كورونا.

يشار إلى أن الشعب القطري يعاني من نقص في السلع الغذائية؛ إذ اجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي نوبة غضب، وانتقدوا أداء الحكومة القطرية في الحد من انتشار فيروس كورونا في البلاد؛ فضلًا عن عدم توافر سلع الغذائية بسيطة مثل البصل والثوم.

وقال المحلل السياسي السعودي فهد ديباجي، في تغريدة له: إن قطر بدون بصل وبلا حياء أو ذمة، تنقض العهود والمواثيق، وتدعم وتمول قتل الناس بفتاوى القرضاوي، هي بؤرة شر، ونقطة المؤامرات، وبنك الاٍرهاب، وباب المستعمر للعرب.

كما أشار "ديباجي" إلى وجود شح في البصل الذي يسهل توفيره؛ إذ إن المخزون الغذائي من السهولة العمل على تأمينه لكن الدولة إذا فقدت عروبتها كيف تستطيع استعادتها.

للمزيد: بالبطولة الزائفة.. قطر تستغل «كورونا» للتربح المالي وتعويض الخسائر الاقتصادية