رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
مستشار الطبعات الدولية
رولان جاكار
رئيس التحرير التنفيذي
ماهر فرغلي
ad a b
ad ad ad

في تهديد صريح.. الحرس الثوري الإيراني: صواريخنا يمكنها استهداف حاملات الطائرات الأمريكية

الأربعاء 19/يونيو/2019 - 11:21 ص
المرجع
محمد عبد الغفار
طباعة

على الرغم من نفي نظام الملالي في طهران الدائم علاقته بعملية استهداف ناقلتي النفط في خليج عمان، فإن قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي اعترف بصورة غير مباشرة بهذا الأمر، إذ قال إن إيران تمتلك صواريخ باليستية عالية الدقة، يمكنها إصابة حاملات الطائرات في البحر. 


وقال قائد الحرس الثوري الإيراني خلال تصريحاته التي نقلتها وكالة «فارس» الرسمية، الثلاثاء 18 يونيو إن التكنولوجيا الإيرانية في هذا المجال ساهمت في تغيير موازين القوى في الشرق الأوسط والمنطقة بأسرها، مضيفًا أن استهداف الصواريخ الباليستية الإيرانية لحاملات الطائرات الأمريكية سيغير المعادلة العسكرية بصورة كلية، خصوصًا إذا ما نجحت عملية الاستهداف في تدمير هذه الحاملات المنتشرة بالقرب من الحدود البحرية الإيرانية.


ويعد هذا اعترافًا رسميًّا برغبة «نظام الملالي» في استهداف حاملات الطائرات والسفن العسكرية الأمريكية خصوصًا، والدولية عمومًا، التي تبحر في المنطقة القريبة من حدودها، وهو ما يناقض النفي الإيراني المستمر لهذا الأمر منذ أسبوع مضى.


ويأتي ذلك في الوقت الذي حملت خلاله الولايات المتحدة الأمريكية، نظام الملالي المسؤولية الكاملة عن استهداف ناقلتي النفط في خليج عمان، ونشرت سلسلة من الصور تظهر زورقًا للحرس الثوري الإيراني أثناء إزالة لغم بحري لم ينفجر في ناقلة النفط اليابانية، وذلك أثناء تعرضها لهجوم، الخميس 13 يونيو 2019.


يذكر أن التوتر تصاعد بين الولايات المتحدة الأمريكية ونظام الملالي، بعد انسحاب الرئيس دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي تم الاتفاق عليه خلال عهد الرئيس السابق باراك أوباما 2015، وأعاد «ترامب» فرض العقوبات مرة أخرى على طهران، محاولًا الوصول إلى اتفاق نووي جديد يسمح للنظام الدولي بمنعها من التدخل في شؤون دول الجوار عبر ميليشياتها العسكرية.

الكلمات المفتاحية

"