رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
مستشار الطبعات الدولية
رولان جاكار
رئيس التحرير التنفيذي
ماهر فرغلي
ad a b
ad ad ad

بعد تهديد مصر والسودان.. «الحوثيون» يزعمون تعرض «سبأ» للاختراق

الخميس 20/يونيو/2019 - 12:26 م
المرجع
محمود محمدي
طباعة

في حوار تليفزيوني على فضائية «المسيرة» الموالية للميليشيا الحوثية، ظهر القيادي الحوثي «مهدي المشاط»، رئيس ما يسمى بـ«المجلس السياسي الأعلى للحوثيين»؛ ليهدد بقصف مواقع النفط في دول تحالف دعم الشرعية في اليمن، معتبرًا مواقع النفط والسفن المحملة بالنفط في البحر الأحمر وبحر العرب أهدافًا مشروعة لقواتهم وصواريخهم وطائراتهم المسيرة التي تمدهم بها إيران.


بعد تهديد مصر والسودان..

بدورها، نقلت وكالة الأنباء اليمنية «سبأ»، الخاضعة لسيطرة الحوثيين في صنعاء، ما قالت: إنه ملخص للقاء التلفزيوني، مؤكدةً أن الحوار كاملًا سيتم بثه قريبًا، غير أن الوكالة ذاتها بعد مرور وقت قصير على نشر ملخص المقابلة، عادت وحذفته من موقعها، ونشرت خبرًا آخر تزعم من خلاله أن الموقع تعرض للاختراق من قبل قراصنة، ونشر أخبارًا لا أساس لها من الصحة.


وبحسب تقرير الوكالة، بشأن أبرز ما جاء في اللقاء المتلفز، هدد «المشاط» بأن صواريخهم وطائراتهم المسيّرة أصبحت قادرة على الوصول إلى أي نقطة في دول الخليج، وأن استهداف مضخات النفط في السعودية قرار يمني خالص، كما هدد أيضًا كل دولة لا تنسحب من التحالف العربي والذي أسماه  بـ«العدوان»، بأنه ستطالها الصواريخ بما في ذلك السودان ومصر.


واعترف القيادي الحوثي بمتانة العلاقات بين الميليشيا الإرهابية وطهران؛ حيث قال: «إن إيران دولة إسلامية شقيقة وتساندنا، ومن حقها علينا مساندتها في التصدي لأمريكا وإسرائيل وأذيالهما العرب اليوم»، كما أكد أنه لا مانع لدى الميليشيا من نسج علاقات مع الولايات المتحدة.

بعد تهديد مصر والسودان..

مزاعم الاختراق

الوكالة الخاضعة للسيطرة الحوثية لم تذكر أي تفاصيل بشأن كيفية تعرضها للاختراق، وكذلك لم تكشف كيفية استعادة الموقع بهذه السرعة؛ إذ لم يستغرق الأمر بين الاختراق والعودة أكثر من ساعة، كما أن وكالة الأنباء لديها عدد من المواقع التابعة لها ولم تنشر أية أخبار عن اختراق موقع الوكالة.


وبحسب خبراء في التقنية الإلكترونية، فإن مسألة إعادة الموقع بعد اختراقه تتطلب وقتًا كبيرًا، إضافةً إلى أن الوكالة حذفت التقرير التي نشرته، وأيضًا نشرت خبر الاختراق بشكل مباشر من الموقع، ما يكشف أكذوبة الاختراق وأنهم لم يفقدوا السيطرة على «لوحة النشر والتحكم بالوكالة».


على صعيد متصل، قال القيادي بحزب المؤتمر الشعبي العام، كامل الخوداني: «إن رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للحوثيين يهدد باستهداف كل مواقع وسفن النفط التي تمر بالبحر الأحمر وبحر العرب، كما يهدد بقصف مصر والسودان»، مضيفًا: «لقد أصبح التدخل العالمي وليس العربي والإقليمي لحماية مصالح العالم وممراته والقضاء على هذه الجماعة الإرهابية واجب إنساني مشروع ومقدس».


وأوضح «الخوداني» فى تصريح خاص لـ«المرجع»، أن المزاعم الحوثية بشأن اختراق الوكالة واضحة وأكاذيبهم مكشوفة؛ لأن من يخترق وكالة أنباء لن يجلس ويتفرغ لكتابة كل هذا التقرير، ولكن كان سينشر عدة أخبار متتالية لا يتخطى حجم كل منها 3 أسطر.

"