رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
مستشار الطبعات الدولية
رولان جاكار
رئيس التحرير التنفيذي
ماهر فرغلي
ad a b
ad ad ad

للتخلي عن النووي.. «ترامب» يلوح بالمواجهة العسكرية ضد طهران

الجمعة 10/مايو/2019 - 08:24 م
الرئيس الأمريكي دونالد
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
محمود محمدي
طباعة

في الوقت الذي أعلنت فيه الولايات المتحدة الأمريكية إرسال حاملة طائرات وقاذفات «بي 52» إلى الخليج العربي، بسبب ما وصفته بأنه تهديد جديد من طهران، خرج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ليحثّ القيادة الإيرانية على الجلوس والحوار معه بشأن التخلي عن برنامج طهران النووي، مؤكدًّا أنه لا يمكن استبعاد مواجهة عسكرية بالنظر إلى التوتر المتزايد بين البلدين.

الرئيس الأمريكي دونالد
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

ورفض «ترامب» في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، الإفصاح عما دفعه إلى نشر مجموعة حاملة الطائرات «إبراهام لينكولن» في المنطقة بسبب ما جرى وصفها بتهديدات غير محددة، مضيفًا: «لدينا معلومات لا تريدون أن تعرفوها.. تنطوي على تهديدات خطيرة ويتعين علينا توفير قدر هائل من الأمن لهذا البلد وأماكن عديدة أخرى».

 

وفي إجابته عن احتمال اندلاع مواجهة عسكرية بين أمريكا وإيران في ظل وجود الجيش الأمريكي بالمنطقة، فقال: «أتصور أن بإمكانكم قول ذلك دائمًا، لا أريد أن أقول لا، لكني آمل ألا يحدث، لدينا واحدة من أقوى السفن في العالم المحملة بالأسلحة، ولا نريد أن نفعل أي شيء».

 

وتابع: «ما ينبغي لهم فعله هو أن يتصلوا بي ونجلس، بوسعنا التوصل إلى اتفاق عادل، وكل ما نريده منهم ألا يمتلكوا أسلحة نووية، وهذا ليس بالطلب الكبير، وسنساعدهم في العودة إلى وضع أفضل».

للتخلي عن النووي..

ردع التهديدات الإيرانية


وكانت المتحدثة باسم البنتاجون لشؤون القيادة الوسطى في الشرق الأوسط والخليج، «ريبيكا ريباريتش»، كشفت أن حاملة الطائرات «يو أس أس إبراهام لينكولن» ومجموعتها الهجومية، التي تتضمن سفن تدخّل ومدمرات عدّة وعددًا من المقاتلات، في طريقها الآن إلى الخليج.

 

وقالت إن القيادة الوسطى الأمريكية تلقت مؤشرات حديثة وواضحة بأن هناك تهديدات إيرانية، في مناطق عدة وفي البحار، وفق ما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط.

 

وقال مسؤولون أمريكيون –طلبوا عدم نشر أسمائهم- في تصريح لـ«رويترز»: إن قوة القاذفات التي قالت الولايات المتحدة إنها سترسلها إلى الشرق الأوسط ستضم على الأرجح أربع طائرات قاذفة مع أفراد لقيادة وصيانة الطائرات، مؤكدين أنه من المرجح أن تكون هذه القاذفات من طراز «بي-52 ».

 

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي «جون بولتون»، إن الولايات المتحدة الأمريكية بدأت بنشر معدات عسكرية لتكون على أتم الاستعداد للرد في حال وقوع أي هجوم من قبل إيران أو حلفائها.

"