رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
مستشار الطبعات الدولية
رولان جاكار
رئيس التحرير التنفيذي
ماهر فرغلي
ad a b
ad ad ad

بالتحالف مع تيارت مستقلة.. أحمد الحجايا «الإخواني» نقيبًا لمعلمي الأردن

الإثنين 15/أبريل/2019 - 06:14 م
أحمد الحجايا
أحمد الحجايا
دعاء إمام
طباعة

لا يمكن قراءة فوز أحمد الحجايا، المحسوب على جماعة الإخوان في الأردن، في انتخابات نقابة المعلمين، بمعزل عن الاحتجاجات التي تشهدها المملكة منذ عدة أشهر، ومحاولات حزب جبهة العمل الإسلامي، الذراع السياسية للإخوان، بتصدر المشهد وتحريض المعلمين على التصويت لصالح مرشحه.


 

بالتحالف مع تيارت

فاز تحالف بين إخوان الأردن وممثلي التيارات المستقلة، بمنصب نقيب المعلمين وتسعة أعضاء من مجلس النقابة، فيما حظي الجناح الآخر بمقعد واحد فقط في الهيئة العليا لإدارة النقابة.


يترتب على ماسبق، عودة الإخوان للسيطرة على أكبر وأضخم النقابات في المملكة، في موسمها الانتخابي الثالث؛حيث لم تتمكن الجماعة في موسمين من حسم انتخابات رئاسة النقابة لمرشحهم، وسجل هذا العام فوز «الحجايا» بعدما حصلت  قائمته على 88 صوتًا من أصوات المجلس المركزي من أصل 164.


وبحسب الصحف الأردنية، فإن هذه النتيجة ترجع إلى تصويت المعلمين المقربين من الحراك الشعبي أو المستائين من الدولة، لصالح مرشحي التيار الإسلامي من باب المناكفة والاعتراض، وهو ما أعاد الإخوان إلى واجهة العمل النقابي، بعد هزيمتهم أمام التيار القومي والوطني في انتخابات نقابة المهندسين قبل عدة أشهر.


بالتحالف مع تيارت

في هذا الصدد، تحدث سامح عيد، المنشق عن جماعة الإخوان، في تصريحات لـ«المرجع»، عن أهمية نقابة المعلمين بالنسبة للجماعة سواءً في مصر أو خارجها، مؤكدًا أن فتاوى كانت تتعلق بأهمية العمل في التدريس خاصة للنساء؛ إذ يعتبرون أن أفضل مهنة لقسم الإخوان هي التدريس، مشيرًا إلى أن دورهن كمعلمات يسمح لهن بالتواصل مع الأطفال مما يسهل عملية الاستقطاب في الصغر.


وأضاف «عيد» أن الإخوان وصلوا للنقابات المهنية وسيطروا عليها من خلال القسم المهني داخل الجماعة، الذي ضم كل المهن المختلفة، من معلمين ومهندسين وأطباء، ومن خلال هؤلاء تمكنوا من اختراق العديد من النقابات المهنية والحصول على عدد من المقاعد فيها.


 للمزيد:إخوان الأردن يرفضون تجريم «زواج القاصرات»

"