يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

الحوثي ينزف في صعدة.. مقتل قائد «الصماد 2» والتحالف والجيش يدحران الميليشيات

الأربعاء 23/أكتوبر/2019 - 06:26 م
ميلشيا الحوثي
ميلشيا الحوثي
علي رجب
طباعة

في ظل الضربات الموجعة، التي يوجهها التحالف العربي للحوثيين في اليمن، ومع تنامي الحصار الذي تضربه القوات اليمينة المشتركة على الميليشيات الإرهابية المدعومة من طهران، ارتفع عدد القتلى في صفوف الحوثيين وآخرها كانت تصفية القيادي الحوثي حمزة الشعباني، قائد عمليات لواء الصماد 2، مع عشرات من عناصر الميليشيات، خلال مواجهات مع قوات الجيش الوطني اليمني في جبهة الملاحيط بمديرية الظاهر، جنوب غرب محافظة صعدة.

 

ميليشيا الحوثي
ميليشيا الحوثي
الميليشيات تتراجع
ووفقًا لموقع «26 سبتمبر»، التابع للجيش الوطني اليمني، فقد لقي عدد من عناصر ميليشيا الحوثي المتمردة مصرعهم، بنيران قوات الجيش الوطني، في محافظة حجة شمالي غرب البلاد، كما سقط قتلى من الميليشيات الحوثية، أثناء محاولتهم التسلل، إلى مواقع الجيش في قرية «الشبكة»، التابعة لعزلة بني حسن شمالي مديرية عبس.

وصدت قوات الجيش الوطني اليمني في المنطقة العسكرية الخامسة، محاولة الميليشيا الحوثية، وأجبرتها على التراجع.

كذلك تكبدت ميليشيا الحوثي المتمردة،عشرات القتلى والجرحى من عناصرها، خلال محاولات تسللها الفاشلة، التي نفذتها في الأيام الماضية، شمالي المحافظة ذاتها.
الجيش اليمني
الجيش اليمني
تقدم جديد
أعلن الجيش اليمني-الإثنين 22 اكتوبر 2019 -  تحقيق تقدمات ميدانية جديدة، بإسناد من مروحيات تحالف دعم الشرعية، في جبهة رازح، غرب محافظة صعدة، المعقل الرئيس لميليشيات الحوثي الانقلابية، أقصى شمال البلاد.

وأكد بيان، نشره الموقع الرسمي للجيش اليمني، أنه تم تحرير مناطق «بيت حشران» و«معتق» و«العتم» و«العريشة» في مديرية رازح، وسط انهيارات كبيرة في صفوف ميليشيات الحوثي المتمردة، التي لاذت بالفرار باتجاه منطقتي آل علي وبني معين.

وأكد قائد مدفعية محور رازح العقيد عدنان جسار لـ«سبتمبر نت»، أن مدفعية الجيش الوطني استهدفت صباح اليوم، تجمعًا لميليشيا الحوثي في بني معين بمديرية رازح.

وأوضح العقيد جسار، أن مدفعية الجيش الوطني، أصابت التجمع الحوثي بدقة عالية، وذلك خلال استعداهم للتسلل إلى مواقع الجيش الوطني، التي حررها يوم أمس.

وبحسب قائد مدفعية محور رازح، فإن القصف أسفر عن مصرع أكثر من ستة عناصر من الميليشيا الحوثية، وإصابة 10 آخرين.

وقال العقيد جسار: «إن الخسائر التي لحقت بالحوثيين، تمثل ضربة كبيرة لهم، تضاف إلى سجل الضربات الموجعة التي تلاحق تجمعاتهم من وقت لآخر، وعلى مختلف الجبهات».

وأضاف، أن قوات الجيش الوطني، أحبطت خلال الأيام الماضية القليلة، محاولات تسلل عديدة، نفذتها الميليشيا باتجاه مواقع الجيش الوطني، لكنها باءت بالفشل.

في السياق، أشاد قائد محور رازح اللواء حمود الخرام بجهود قوات الجيش الوطني المرابطين في مواقع الشرف والبطولة؛ للتصدي لعصابات الحوثي الإجرامية المدعومة من إيران.

وأكد اللواء الخرام على أهمية، الاستعداد والجاهزية التامة والثبات أمام كل التحديات مهما كان حجمها، موضحًا أن قوات الجيش الوطني مستمرة في عملية استكمال تحرير ما تبقى من مديرية رازح.

كما سيطرت قوات الجيش الوطني ناريا، على مواقع تمركز ميليشيات الحوثي، في مناطق بآل زاهر وآل شرقة ومواقع أخرى في منطقة بني معين الاستراتيجية.
عبد الكريم المدي
عبد الكريم المدي
خسائر فادحة للحوثي
من جابنه، أكد المحلل السياسي اليمني عبد الكريم المدي في تصريح لـ«المرجع»، أن مقتل القيادي الحوثي «حمزه الشعباني»، قائد عمليات لواء الصماد 2، مع العشرات من عناصره وسط الملاحيط بمحافظة صعدة، يشكل ضربة قوية لميليشايت الحوثي.

وأضاف «المدي»، أن ميليشيا الحوثي تكبدت خسائر فادحة في جبهة الملاحيظ، لافتًا أن قتل أكثر من 150 عنصرًا من مسلحي الحوثي في جبهة الملاحيظ.

وأضاف المدي، أن جبهة صعدة، تعد من أبرز الجبهات العسكرية الناشطة ضد ميليشيا الحوثي، وتحقق نجاحات كبيرة، لافتًا إلى أن أبطال الجيش اليمني، يسعون إلى تحرير صعدة من ميليشيا الإرهابية وعودتها إلى الجمهورية اليمنية.

وأكد أن التحالف العربي، لعب دورًا كبيرًا في انتصارات الجيش اليمني، وما يحققه في جبهات صعدة من«دعس» لميليشيات الحوثي، مؤكدًا، أن هذه الانتصارات تواجه بأكاذيب من قبل الحوثي حول أسر واستهداف أبطال الجيش اليمني وقوات التحالف العربي.
"