رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
مستشار الطبعات الدولية
رولان جاكار
رئيس التحرير التنفيذي
ماهر فرغلي
ad a b
ad ad ad

«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم علي: الإخوان كانت تُحرك مرسي بـ«الريموت».. و«البرادعي» رأس الأفعى

الخميس 24/مايو/2018 - 02:27 م
المرجع
علي رجب
طباعة
كشف الدكتور عبدالرحيم علي، النائب البرلماني، ورئيس مجلس إدارة مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، كواليس لقائه بالمستشار هشام بركات، وأول تسريب حصل عليه وأول صندوق أسود فتحه، مؤكدًا أن جماعة الإخوان كانت تحرك محمد مرسي بـ«الريموت كنترول». 


«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وأكد أنه لا يوجد أحد في مصر يريد تصفية حسابات معه غير جماعة الإخوان الإرهابية، قائلًا: «ما عنديش حسابات غير مع بلدي».

وقال رئيس مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس، خلال لقائه ببرنامج «شيخ الحارة» مع الإعلامية بسمة وهبة على فضائية «القاهرة والناس»، مساء الأربعاء 23 مايو: إن «أول تسريب حصل عليه كان للدكتور محمد البرادعي، وكانت مكالمات مسربة مع ضابط مخابرات أمريكي». 

وعن الرئيس المعزول محمد مرسي، قال النائب البرلماني: «مسكين اتحط في مكان غلط، وجماعة الإخوان كانت تسيره بـ«الريموت كنترول» حتى وصل إلى السجن»، مضيفًا أن ملف الجماعة الإسلامية هو أول صندوق أسود فتحه. 

وقال «علي»: إنه أول من فجر القضية 250 التي تشمل ثلاث قضايا، الأولى خاصة بالتمويلات الأجنبية، والثانية اقتحام جهاز مباحث أمن الدولة واقتحام المقار الشرطية، والثالثة التخابر رسميًا مع أجهزة استخبارات عالمية، وهو شاهد أساسي في هذه القضية، وقام بتقديم 10 آلاف مكالمة تليفونية. 

«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وأوضح أن النائب العام السابق المستشار هشام بركات طلب مقابلته في مكتبه بالتجمع الخامس، وعندما قابله قال له النائب العام السابق: «ثأر أصدقائك لن يضيع، وأنا عارف إنك محروق، لكن أقسم بالله ثأر هؤلاء لن يضيع طول ما أنا موجود، ووظيفتي إني أجيب حق الناس اللي استشهدت». 

وأشار «علي» إلى أنه حتى هذه اللحظة لم تصل تقارير الأجهزة الأمنية إلى نيابة أمن الدولة بخصوص هذه القضية، ويجب العمل في هذه القضية بهدوء لتأخذ وقتها الصحيح. 

وردًا على سؤال «لو كنت مسؤولًا عن البث الفضائي هل ستوقف بث قناة معينة أم لا؟»، رد قائلًا: «أنا لست مع منع بث أي قناة إلا القنوات التي تتلاعب بقيم المجتمع والمشاعر الدينية للمجتمع وتعمل على نشر الفوضى في مصر»، مؤكدًا أنه أول من طالب بغلق القنوات الدينية في مصر. 

«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وتابع عضو مجلس النواب: إنه «لا يجوز مطلقًا شطب عضوية أي صحفي أو كسر قلمه»، مشيرًا إلى أن أفضل ثلاثة صحفيين في مصر بالترتيب هم «مكرم محمد أحمد، شيخ الصحفيين، والصديق العزيز حمدي رزق، رئيس تحرير المصري اليوم، وخالد صلاح في الصحافة الإلكترونية».

وقال رئيس مجلس إدارة مركز دراسات الشرق الأوسط بباريس: إن أفضل ثلاثة مذيعين في مصر هم «لميس الحديدي وأسامة كمال وعمرو أديب»، واصفًا أديب بـ«مذيع شاطر جدًا».

ووجهت بسمة وهبة، مذيعة البرنامج سؤالًا للدكتور عبدالرحيم علي، قالت فيه: لو كنت رئيسًا للجمهورية ليوم واحد ماذا ستفعل؟ فرد قائلًا: «سأفعل أشياء كثيرة، أولها الموافقة على قانون المعاشات». 

وتابع «علي»: أصحاب المعاشات أولى ناس في البلد بالزيادة دون أي تعطيل لمصالحهم، لافتًا إلى أن القرار الثاني الذي سيتخذه، هو عمل ضرائب تصاعدية على أصحاب الدخول الكبيرة في مصر. 

وقال: «نحن في مصر نحتاج إلى العمال المهرة من أجل صناعة أفضل، فنهضة ألمانيا بدأت بالاهتمام بالتعليم، والتعليم الفني من أجل إيجاد كوادر فنية وعمالة فنية ماهرة». 
«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وعن أفضل شخصيات يرشحها لرئاسة الحكومة، قال «علي»: «أرشح طارق عامر محافظ البنك المركزي، والمهندس إبراهيم محلب، رئيس الوزراء الأسبق، والشخصية الثالثة كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وأنا منحاز له جدًا، وهناك أيضًا الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس»، مضيفًا: «لو قمت بتشكيل الحكومة سوف آخذ من الحكومة الحالية 6 وزراء بس وهمشي باقي الوزراء». 
«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وصف الدكتور علي عبدالعال، رئيس البرلمان، قائلًا: «جبل وأشفق عليه من المهام الملقاة على عاتقه، وحافظ على البرلمان من وقائع تفجير كثيرة في القضايا التي كانت تثار تحت قبة البرلمان»، مستطردًا: «نحن الآن في مرحلة تتطلب منا جميعًا الوقوف مع الدولة المصرية، ويجب إقامة منظومة قوانين». 

«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وشدد النائب البرلماني، على أن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك تعرض للظلم، مشيرًا إلى أن أحمد مرتضى منصور «ابن ناس وبعتبره ابني وأخويا الصغير»، واصفًا الدكتور محمد البرادعي بـ«رأس الأفعى». 



«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وانتقد «علي» حالة البنية الأساسية في إحدى المحافظات، قائلًا: «مفيش داعي لذكر اسم هذه المحافظة، وعندما ذهبنا بالملف الخاص بها إلى المهندس إبراهيم محلب، لاحظنا أن هذه المحافظة تحتاج عشرة أضعاف الموازنة العامة من أجل إصلاحها كما يقول الكتاب».

وقال: «أبذل قصارى جهدي لخدمة أهالي دائرة الدقي والعجوزة، وأنا راضٍ عن أداء البرلمان في ظل الظروف التي تعيشها مصر»، نافيًا ما يقال عن جمع توقيعات داخل البرلمان لإسقاط عضويته، مشيرًا إلى أن النواب يعلمون جيدًا أن جريدة «البوابة» أكثر من تدافع عن البرلمان. 

وأشار إلى أنه راضٍ عن أدائه في دائرته «الدقي والعجوزة»، وأنه يبذل أقصى جهده في دائرته، موضحًا أنه النائب الوحيد في هذه الدائرة بعد خروج أحمد مرتضى منصور من البرلمان. 

وأوضح «علي» أنه راضٍ عن أدائه البرلماني، مؤكدًا أنه صوت البرلمان في الخارج، حيث إنه عندما يقوم بعمل الندوات واللقاءات والمجلات التي ينشرها في الخارج، ويتم تقديمه على أنه برلماني مصري فهذا محسوب لمجلس النواب بأكمله.

«شيخ الحارة2».. عبدالرحيم
وأضاف أنه في ظل الظروف التي يمر بها البلد، فالبرلمان الحالي هو أفضل برلمان في تاريخ مصر، وهو المُعبِّر الحقيقي عن الشعب والدولة في هذا التوقيت. 

وأجاب عن سؤال الإعلامية بسمة وهبة خلال برنامج «شيخ الحارة»، عندما قالت: «أنت بتحب الستات» فأجاب: «أنا أبو البنات، وأبو البنات بيحب الستات». 

ونفى «علي» تلقيه توجيهًا بعينه خلال حلقات برنامجه «الصندوق الأسود»، أو فيما يكتب من مقالات، قائلًا: «لم ولن يوجهني أحد في حلقاتي وكتاباتي».
"