يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

وزير أسترالي: نساء «داعش» إرهابيات كرجال التنظيم

الأربعاء 24/يوليه/2019 - 02:33 م
وزير الشؤون الداخلية
وزير الشؤون الداخلية الأسترالي بيتر دوتون
علي عبدالعال
طباعة
قالت مصادر محلية في أستراليا، صباح اليوم الأربعاء: إن البرلمان يناقش اليوم إصدار تشريعات تهدف إلى منع مسلحي «داعش» من العودة إلى البلاد لمدة تصل إلى عامين ورفعه إلى مجلس الشيوخ بعد تمريره من مجلس النواب أمس.

وقال وزير الشؤون الداخلية الأسترالي، بيتر دوتون: إن النساء الأستراليات اللواتي ذهبن إلى مناطق الصراع في العراق وسوريا يشكلن تهديدًا لأمن أستراليا بالقدر نفسه الذي يمثله الرجال، فقد ذهبن ليصبحن مقاتلات أجنبيات.

وتابع: «هناك بعض النساء اللواتي جرهن أزواجهن إلى الشرق الأوسط في ظروف مروعة، وهناك نساء أخريات يرغبن في المشاركة، ويشكلن تهديدًا متساويًا للأستراليين».

وأضاف دوتون في حديث للصحفيين في كانبيرا اليوم، أن «النصيحة بالنسبة لي هي أن بعض من هؤلاء النساء سيئات مثل أي من الرجال الذين رأيناهم، ولذا فإن علينا أن نكون واقعيين بشأن من سيعود إلى البلاد»، حسبما نقل موقع (9news) الأسترالي.

وبينما أعرب الوزير عن تعاطفه مع أولئك الذين يحاولون إعادة الأطفال الصغار، الذين ولد الكثير منهم في مناطق الصراع، لكنه قال: إن هناك أسئلة حول خلفياتهم وجنسياتهم.

وتابع أنه فيما يتعلق بالأطفال فإنه إذا كان هناك أطفال تتراوح أعمارهم 13 و14 و15 عامًا وخلال سنوات تكوينهم، كانوا يشاهدون الأم أو الأب أو غيرهما من حولهم يشاركون في المعارك لقتل الناس في الشرق الأوسط، فإن هذا يعتبر أمرًا بالغ الصعوبة وقضية خطيرة بالنسبة لنا للتعامل معها.

وتعتقد السلطات الأسترالية أن هناك نحو 230 أستراليًّا انضموا إلى تنظيم «داعش» في العراق وسوريا قتل منهم نحو 100 عنصر في حين عاد منهم 40 إلى البلاد، فيما أفيد أن أكثر من نصف الأستراليين المتبقين في الشرق الأوسط هم من النساء والأطفال.

"